قال رئيس جمعية المطاعم السياحية الاردنية وعضو اتحاد الجمعيات السياحية عصام فخرالدين، إن التعرفة الكهربائية المفروضة على القطاع هي احد اهم اسباب عدم تنافسيه المنتج السياحي الاردني في المنطقة.
وبين فخر الدين في بيان صحافي للجمعية، أن ارتفاع الكلف التشغيلية والمواد الاولية والايجارات والضرائب ورسوم الترخيص تنعكس بشكل مباشر على ارتفاع فاتورة الزبون مما يجبر صاحب المطعم على رفع الاسعار لتغطيه المصاريف المترتبه عليه وتحقيق هامش ربح متواضع.
وأوضح فخرالدين أن أسعار الكهرباء التي يدفعها قطاع المطاعم السياحية في المملكة تعتبرالاعلى في المنطقة وتصل الى 16.8 قرش لكل كيلو واط بالساعة(ك و/س)، مقارنة مع الدول المجاورة، وفيما يلي مقارنة لتعرفة الكهرباء للدول المنافسة سياحيا بالفلس دينار لكل كيلو وات/ ساعه،     لبنان- 50، دبي-70، تركيا - 100،مصر- 68، الاردن-168.
وبين فخرالدين، ان المطاعم الاردنيه تدفع اضعاف ما تدفعه مطاعم الدول المجاوره لتكلفه الطاقة من كهرباء ومحروقات بانواعها والتي تمثل 8 ٪ من مبيعات القطاع وهي اعلى من النسبه العالمية والبالغه 2% وبالتالي فان المطاعم السياحية في المملكة غير منافسه.
ودعا الحكومة الى اعادة النظر بجميع مطالب القطاع من تشريعات وانظمة وتخفيض حجم الضرائب والمصاريف المفروضة على القطاع، واعادة النظر بأسعار التعرفة الكهربائية المفروضة على المطاعم السياحية لخلق منتج منافس وبالتالي تنشيط الحركة السياحية التي تشهد حاليا كسادا مقارنة بالعام الماضي ، او ان يتم محاسبه القطاع بالكلفة الفعليه العالمية، او السماح لهم بانتاج طاقتهم علما بان تكلفه انتاج الطاقه الشمسيه تبلغ حوالي ٩ قروش لكل ك و /س.